وزير المالية السعودي: بيان مجموعة العشرين الختامي أقر بالإجماع لكن تركيا أرادت أن “يسمع صوتها”

وزير المالية السعودي: بيان مجموعة العشرين الختامي أقر بالإجماع لكن تركيا أرادت أن “يسمع صوتها”

أكد وزير المالية السعودي محمد الجدعان، في مؤتمر صحفي أعقب قمة مجموعة العشرين، أن البيان الختامي أقر بالإجماع، لكن تركيا أرادت أن “يسمع صوتها”.

وأشار الجدعان، إلى أن “مبادرة تعليق خدمة الديون للدول الأكثر فقرا إنجاز كبير، حيث تم الاتفاق على تمديد مبادرة الديون حتى يونيو عام 2021”.

ولفت الجدعان، إلى أنه “تم الاتفاق على إطار العمل المتعلق بمساعدة الدول الفقيرة، وأن التأخر بدعم أي دولة يؤثر علينا جميعا”.

وتابع: “لا حاجة في الوقت الحالي لإعادة النظر في ضريبة القيمة المضافة في الأمد القصير والمتوسط، لكن ربما في الأمد البعيد”.

وشدد الوزير السعودي، على أنه “لا يمكننا الإملاء على القطاع الخاص بشأن ما يفعله، وأن مجموعة العشرين وقفت في وجه تداعيات فيروس كورونا المستجد”.

وكان ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، أعلن في وقت سابق، أن رئاسة مجموعة العشرين ستصدر بيانا منفصلا خاصا بموقف تركيا إزاء البيان الختامي لقمة المجموعة المنعقدة الرياض.

وقال بن سلمان، في كلمة ختامية لقمة العشرين: “نعلن تبني مجموعة العشرين البيان الختامي لقمة الرياض، وأود أن أنوه بأن تركيا أبدت رغبتها في توضيح موقف خاص بها، وستقوم رئاسة المجموعة بإصدار بيان يوضح موقف الجمهورية التركية”.

المصدر: “وكالات سعودية”

 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: