فوائد الزعتر البري للأطفال

فوائد الزعتر البري للأطفال

الزعتر البري

يعتبر الزعتر البري نباتاً عشبياً ينبت بكثرة في المناطق البريّة لدول حوض البحر الأبيض المتوسط، ويُطلق عليه صفة مفرح الجبال؛ نظراً لرائحته القويّة التي يعطر بها الجبال، ويتميز بطعمه اللذيذ، كما أنّ له العديد من الفوائد الصحيّة لجسم الإنسان والأطفال خاصة، كما يُعرف باسم السعتر، أو الصعتر، وفي هذا المقال سنتحدث عن فوائد الزعتر البري للأطفال، بالإضافة إلى فوائده العامة لجسم الإنسان.

فوائد الزعتر البري للأطفال

  • علاج التهابات الجهاز التنفسي التي تتمثل في الزكام، والتهاب اللوز، وتلين الحلق، بالإضافة إلى طرده المخاط، حيث يمكن إعطاؤه للطفل مع العسل ليشربه.
  • تقوية الجهاز المناعي للطفل، ويُمكن الاستفادة منه بخلطه مع الزنجبيل والعسل وتناوله.
  • تسكين آلام اللثة، ومنع تسوس الأسنان، حيث يُمكن للطفل المضمضة، أو مضغه مرتين في اليوم.
  • زيادة إدرار البول.
  • تنقية معدة الطفل.

  • علاج السعال الديكي، والتهابات الشعب الهوائيّة.
  • تقوية الجهاز المناعي وعضلات الجسم.
  • منع تصلب الشرايين، وتقوية عضلة القلب.
  • تسكين آلام الجسم المختلفة.
  • تنشيط الدورة الدمويّة.
  • علاج التهابات المسالك البوليّة والمثانة.
  • علاج مرض المغص الذي يُصيب الكلى.
  • تقليل نسبة الكولسترول الضار في الدم.
  • طرد الغازات المتراكمة في المعدة، وبالتالي تسهيل عمليّة الهضم.
  • طرد الفطريات، والطفيليات التي تسبب الأمراض المختلفة؛ نظراً لاحتوائه على مادة الكارفكرول.
  • علاج الإسهال بشربه مع زيت الزيتون.
  • تقوية الذاكرة، وزيادة القدرة على استرجاع المعلومات، بالإضافة إلى زيادة سهولة الاستيعاب.
  • زيادة نمو الشعر، ومنع نساقطه.
  • علاج الثآليل، من خلال مزجه مع المرهم المخصص.
  • تقليل نسبة السكر في الدم لدى الأشخاص المصابين بمرض السكري.
  • منع جفاف العين، وحمايتها من الإصابة بالمياه الزرقاء.
  • علاج الحروق الجلديّة، والإكزيما، بالإضافة إلى الصدفيّة.
  • تنقية الدم من السموم المتراكمة، لا سيما إذا تم شرب مغلي الزعتر مع القليل من العسل الطبيعي يوميّاً على الريق.
  • مساعدة الجسم على إفراز العرق في الحالات المرضيّة.
  • تنقية الكلى من الحصوات، بشربه ثلاث مرات في اليوم.
  • علاج التهابات الجيوب الأنفيّة.
  • إزالة رائحة الفم الكريهة، وعلاج التهابات الفم.
  • علاج حب الشباب والبثور التي تظهر على الوجه.
  • علاج البقع، والهالات الداكنة.
  • تقليل آلام الحيض والطمث عند النساء.
  • تطويل الشعر، وعلاج فروة الرأس من الالتهابات والقشرة.
  • تغذية بصيلة الشعر؛ بسبب احتوائه على العناصر الغذائيّة الضروريّة.
  • تنشيط عضلات الرحم، وبالتالي تسهيل الولادة الطبيعيّة.
  • تقليل أعراض الحمل المزعجة، كالقيء والغثيان.
  • تذويب الشحوم، وحرق الدهون المتراكمة في مختلف أجزاء الجسم.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: