صحيفة تحدد المشكلة الرئيسية لبايدن بعد توليه منصبه

صحيفة تحدد المشكلة الرئيسية لبايدن بعد توليه منصبه

قالت صحيفة “فاينانشل تايمز”، نقلا عن خبراء في مجال الرعاية الصحية، إن جو بايدن سيصطدم بعد توليه منصب رئيس الولايات المتحدة، بالأزمة الناجمة عن تفشي وباء كوفيد -19 في البلاد.

 

ووفقا لهؤلاء الخبراء، سيرث بايدن “وضعا كارثيا كامنا” يرتبط بزيادة حادة في عدد المصابين بمرض كوفيد-19، ويزيد في تعقيده، عدم ثقة السكان بالأطباء والتوصيات الطبية.

وحذر توم فريدن الرئيس السابق للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، من أن “الفيروس خرج بالفعل عن السيطرة في أجزاء كثيرة من البلاد، وهذا هو السيناريو المثالي لانتشاره لاحقا”.

وفي وقت سابق، أعلن بايدن عن خطط لإنشاء مجموعة من المستشارين لوضع خطة لمكافحة فيروس كورونا المستجد. وشدد بايدن على أنه لن “يدخر الجهد والالتزامات لكبح انتشار الوباء”.

ووفقا لبعض المعطيات، اقترب عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة، من 10 ملايين حالة. وحسب جامعة “جونز هوبكنز” التي تعتمد في إحصاءاتها على بيانات الهيئات الرسمية والمصادر المفتوحة سجلت في الولايات المتحدة إجمالا منذ بداية الجائحة، 9740073 إصابة مؤكدة بكورونا، بما في ذلك 236099 حالة وفاة، ما يمثل أكبر حصيلة على مستوى العالم.

المصدر: نوفوستي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: