كيفية استخدام زيت الزيتون للتخسيس

كيفية استخدام زيت الزيتون للتخسيس

ى أحماض أوميجا 3 الدهنية، وهي نوع من الدهون المتعددة غير المشبعة الموجودة في الأسماك وبعض الأطعمة النباتية، وتسهم هذه الدهون في تقليل مستويات الكوليسترول الضار الذي يزيد من خطر الإصابة بامراض القلب، بالإضافة إلى أنها تقلل احتمال الإصابة بأمراض السرطان، ويعد النظام الغذائي الصحي المحتوي على زيت الزيتون كمكون رئيسي من الأنظمة الغذائية الصحية وخاصة لكبار السن نظرًا إلى أنه يقلل من خطر متلازمة التمثيل الغذائي.

كيفية استخدام زيت الزيتون للتخسيس

يُصنع زيت الزيتون من خلال عصر حبات الزيتون وتختلف أنواع زيت الزيتون في اللون والنكهة وفقًا لطريقة العصر والنوع، ولكن تحتوي جميع أنواع زيت الزيتون على العدد نفسه من السعرات الحرارية أو كمية الدهون، لذا فإنه يمكن اختيار زيت الزيتون وفقًا للنوع المفضل والنكهة، وعامةً فإن زيت الزيتون لا يحرق السعرات الحرارية، ولا يحتوي على مواد كيميائية تسهم بفعالية في إذابة السعرات الحرارية بطريقة سحرية وفقًا للاعتقادات التي تقول أن تناول ملعقة من زيت الزيتون قبل الوجبة يساعد في عمله كملين، وبالتالي تسريع حركة الطعام، إذ إن فقدان الوزن يعني تناول سعرات حرارية أقل مما يحرقه الجسم بغض النظر عن عدد السعرات الحرارية التي تأتي من زيت الزيتون.

ولكن أشارت إحدى الدراسات إلى أن زيت الزيتون يساعد على خسارة الوزن، ويُمكن استخدامه في نوعين مُختلفين من الأنظمة الغذائية وهما حمية البحر الأبيض المتوسط معتدلة الدهون، والنظام الغذائي منخفض الدهون.

فوائد زيت الزيتون

يقدم زيت الزيتون وفقًا للدراسات العديد من الفوائد الصحية لاحتوائه على كميات غنية بمضادات الأكسدة والتي تمنع تلف الخلايا الناتج عن جزيئات الجذور الحرة، وهي الجزيئات التي ينتجها الجسم أثناء عملية التمثيل الغذائي والعمليات الأخرى، وتشمل الفوائد الصحية التي يقدمها زيت الزيتون كلًا من:

 

  • تحسين صحة جهاز القلب والأوعية الدموية: يعد زيت الزيتون المصدر الرئيسي للدهون في النظام الغذائي لسكان المناطق المحيطة بالبحر المتوسط، والذين يملكون متوسط ​​عمر أعلى وفرص أقل للوفاة بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية، إذ يساعد استهلاك ملعقتين كبيرتين من زيت الزيتون البكر يوميًا على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والالتهاب.
  • تقليل خطر متلازمة الأيض: تزيد بعض العوامل من خطر التعرض لمتلازمة التمثيل الغذائي بما في ذلك السمنة وارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستويات السكر في الدم، وأشارت الدراسات إلى فعالية زيت الزيتون وجعله ضمن النظام الغذائي في تحسين هذه العوامل مثل الالتهاب وسكر الدم والدهون الثلاثية والكوليسترول السيئ.
  • التقليل من خطر الاكتئاب: تساعد مكونات زيت الزيتون على حماية الجهاز العصبي، مما يجعله مفيدًا لعلاج الاكتئاب والقلق.
  • التقليل من خطر الإصابة بالسرطان: أشارت بعض الدراسات إلى أن المواد الموجودة في زيت الزيتون من مضادات الأكسدة يمكن أن تساعد على تقليل خطر الإصابة بسرطان الثدي والوقاية من سرطان القولون والمستقيم، وذلك لفعاليتها في التقليل من الالتهاب والتلف التأكسدي والتغيرات الجينية.
  • الوقاية من مرض الزهايمر: يساعد إضافة زيت الزيتون البكر إلى النظام الغذائي على تجنب الإصابة بمرض الزهايمر بسبب تأثيره الوقائي للأوعية الدموية في الدماغ.
  • الحفاظ على صحة الكبد: تساعد الجزيئات الموجودة في زيت الزيتون البكر على منع أو إصلاح تلف الكبد بفضل الأحماض الدهنية المتعددة التي يوفرها والتي تتكون من حمض الأوليك ومركباته الفينولية التي تساعد على منع الالتهاب والإجهاد التأكسدي ومقاومة الانسولين، وكذلك التغيرات الأخرى التي يمكن أن تؤدي إلى تلف الكبد.
  • تعزيز صحة الأمعاء: يساعد زيت الزيتون على تعزيز مناعة الأمعاء لدى الأشخاص المصابين بأمراض الأمعاء الالتهابية IBD بما في ذلك التهاب القولون التقرحي ومرض كرون.

ويقدم زيت الزيتون العديد من الفوائد للشعر والبشرة أيضًا وتتضمن كلًا من:

 

  • ترطيب البشرة: يحتوي زيت الزيتون على كمية جيدة من فيتامين هـ المضاد للأكسدة، مما يساعد على حماية البشرة من العوامل الخارجية المختلفة مثل أشعة الشمس القوية أو الرياح، ويساعد الملمس الخفيف لزيت الزيتون في جعله مرطبًا مثاليًا غير لزج ويبقى لفترة طويلة ويناسب جميع أنواع البشرة، ويستخدم زيت الزيتون أيضًا بعد الاستحمام حين تكون البشرة رطبة قليلًا، إذ يوضع عليها لمدة 15 دقيقة ثم يُغسل بماء فاتر.
  • تحسين صحة البشرة: يساعد فيتامين هـ الموجود في زيت الزيتون على تحسين صحة البشرة من خلال علاج الالتهابات الجلديّة وحب الشباب وحماية الجلد من الأمراض الخطيرة مثل الصدفية وسرطان الجلد، ويمكن استخدامه على البشرة بمزج 1/3 كوب من الزبادي و 1/4 كوب من العسل مع ملعقة صغيرة من زيت زيتون واستخدام المزيج لمدة 20 دقيقة ثم غسله بماء فاتر.
  • مكافحة الشيخوخة: يساعد زيت الزيتون على تأخير التجاعيد والترهلات الناتجة عن التقدم في العمر، وذلك باستخدام ملعقتين كبيرتين من زيت الزيتون مع ملعقة كبيرة من عصير الليمون والقليل من ملح البحر لتدليك الوجه.
  • الحفاظ على صحة الشعر: يساعد فيتامين هـ الموجود في زيت الزيتون على محاربة تساقط الشعر بالإضافة إلى احتوائه على مغذيات أخرى مثل؛ المغنيسيوم، والزنك، والكبريت، والكالسيوم، وفيتامينات ب التي تساعد بدورها على نمو الشعر، ويستخدم زيت الزيتون على الشعر بمزج كوب منه مع ملعقتين كبيرتين من العسل وصفار بيضة واحدة، ويُترك على الشعر لمدة 20 دقيقة ثم يُغسل بالماء الفاتر.

 

قد يُهِمُّكَ

تعتمد مدة تخزين زيت الزيتون على كيفية تخزينه، ففي أسوأ الاحتمالات يمكنك تخزين زيت الزيتون غير المفلتر والمعبأ في زجاجات من الزجاج الشفاف لمدة ثلاثة أشهر تقريبًا، في حين يمكنك تخزين الزيت المفلتر والمخزن في زجاجة داكنة ومكان بارد ومظلم لمدة عامين تقريبًا، ومع ذلك فإنه من الأفضل استهلاك الزيت خلال مدة زمنية قصيرة بسبب انخفاض مستويات مضادات الأكسدة في زيت الزيتون بعد حوالي 12 شهرًا من تخزينه حتى في أفضل الظروف المهيئة لتخزينه، لذلك فعند شرائك لزيت الزيتون تحقق من أنه لم يكن مخزنًا لفترات طويلة قبل بيعك إياه، واشترِ كميات قليلة لتتمكن من استهلاكها في غضون 6 أشهر.

 

أقرأ أيضاً

فوائد البروكلي للرجيم

طرق طبيعية و صحية لزيادة الوزن و المزاج بشكل رائع

طرق استخدام الكربونة للتنحيف

فوائد الخروب للرجيم

فوائد البابونج للتخسيس

 

مراجع

  1. ^ أ ب “All About Olive Oil”webmd,9-6-2020، Retrieved 9-6-2020. Edited.
  2.  Brynne Chandler (9-6-2020), “Quick Weight Loss With Olive Oil”، livestrong, Retrieved 9-6-2020. Edited.
  3. ^ أ ب “22 Best Benefits Of Olive Oil For Skin, Hair, And Health”stylecraze, Retrieved 9-6-2020. Edited.
  4.  Yvette Brazier (18-12-2019), “What are the health benefits of olive oil?”، medicalnewstoday, Retrieved 9-6-2020. Edited.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: