تحليل فقر الدم

0
10

تحليل فقر الدم

يُعد فقر الدم أو الأنيميا (Anemia) من المشاكل الصحية الشائعة والتي يمكن الكشف عنها من خلال إجراء عدد من الفحوصات المخبرية الروتينية؛ إذ تساعد كل من نتائج الفحوصات، بالإضافة لتقييم العلامات والأعراض التي يُعاني منها الشخص، وتاريخه المرضي، ونتائج الفحوصات الأخرى في حال الحاجة لها على تشخيص هذه الحالة، وتحديد السبب المؤدي لها، والعلاج المناسب.وفيما يأتي بيان أهم تحاليل فقر الدم:

العد الدموي الشامل

يُعتبر اختبار العدّ الدمويّ الشامل (Complete Blood Count) من التحاليل الرئيسية التي تُجرى لإعطاء صورة شاملة حول حالة الدم، ويجرى عن طريق سحب عينة قليلة من الدم وتحليلها؛ إذ يُعنى بتقديم العديد من المعلومات حول ما يأتي:

  • مكونات الدم: والتي تشمل: خلايا الدم الحمراء، وخلايا الدم البيضاء، والصّفائح الدموية (Platelets).
  • مستوى الهيموجلوبين: (Hemoglobin)؛ وهو البروتين الموجود في الدم المسؤول عن حمل الأكسجين.
  • مستوى الهيماتوكريت: (Hematocrit)؛ والذي يُعبر عن نسبة خلايا الدم الحمراء الموجودة في الدم بأكمله.

وتشير نتائج اختبار العد الدموي الشامل لدى المصاب بفقر الدم بخلل في مستويات بعض المكونات، وفيما يأتي بيان لذلك:

  • تدني تعداد كريات الدم بشكلٍ عام.
  • تدني مستويات الهيموغلوبين.
  • تدني مستويات الهيماتوكريت.

محددات خلايا الدم الحمراء

يُشار إلى وجود عدة تحاليل أخرى تابعة للعد الدموي الشامل متعلقة بكريات الدم الحمراء تُزود الطبيب بمعلومات عن كميتها وحجمها، إضافةً لكمية الهيموغلوبين وتركيزه بها، مما يساعد على تشخيص فقر الدم ونوعه، وتشمل هذه التحاليل والتي تُسمى جميعها بمحددات خلايا الدم الحمراء (Red Blood Cell Indices) ما يأتي:

  • تحليل الحجم الكرويّ الوسطيّ (Mean Corpuscular Volume) واختصاراً MCV.
  • تحليل التركيز الوسطيّ لهيموغلوبين الكُرَيِّة (mean Corpuscular hemoglobin concentration) واختصاراً MCHC.
  • تحليل هيموغلوبين الكريّة الوسطيّ (Mean Corpuscular Hemoglobin)، واختصارًا MCH.

القيم الطبيعية لتحليل العد الدموي الشامل

فيما يأتي بيان قيم العدّ الدمويّ الشامل الطبيعية للبالغين:

تعداد خلايا الدم الحمراء (Red Blood Cell Count)الذكور: 4.35 – 5.65 تريليون خلية لكل لترالإناث: 3.92 – 5.13 تريليون خلية لكل لتر.
الهيموغلوبينالذكور: 13.2 – 16.6 غرام لكل ديسيلتر.الإناث: 11.6 – 15 غرام لكل ديسيلتر.
الهيماتوكريتالذكور: 38.3 – 48.6%الإناث: 35.5 – 44.9%

تحليل مسحة الدم وتمايزها

يجرى تحليل مسحة الدم (Blood Smear) عن طريق وضع عينة الدم تحت المجهر وفحصها جيدًا، فقد يكشف هذا التحليل عن وجود بعض الأمراض المتعلقة بالدم من خلال توفير وصف تام عن كريات الدم الحمراء، ومن أمثلة الأمراض التي قد يكشفها هذا الفحص ما يأتي

  • فقر الدم المنجلي.
  • فقر الدم الانحلالي (Hemolytic anemia) الناجم عن السموم أو الإصابة بعدوى الملاريا
  • بعض أنواع سرطانات الدم التي تؤدي لفقر الدم؛ كابيضاض الدّم (Leukemia) وسرطان الغدد اللمفاوية (Lymphoma).

تحليل تعداد الخلايا الشبكية

يُعرف تحليل تعداد الخلايا الشبكية (Reticulocytes count) على أنه تحليل يقيس عدد كريات الدم الحمراء غير الناضجة تمامًا في عينة الدم؛ إذ يُشار إلى أنّ نتيجة هذا الفحص قد تُساعد على معرفة سبب فقر الدم عند الشخص أو نوعه أو كليهما معًا، بالأخص في حال تشخيص فقر الدم الناتج عن تدني كلٍ من تعداد الكريات الحمراء، ومستوى الهيموغلوبين، والهيماتوكريت.

تحليل الحديد

يُعنى تحليل الحديد بقياس كمية الحديد في الدم، والذي قد يلجأ إليه الطبيب عادةً عند الاشتباه بأنّ نقص الحديد أدّى إلى فقر الدم، إذ نذكر أنّ هذا الفحص يُستخدم في العادة في حال اعتقاد الطبيب أنّ فقدان الدم هو السبب بنقص الحديد؛ مثلا عند حدوث نزيف داخل الجهاز الهمضي. ويُشار إلى أنّ تحاليل مستوى الحديد في الدم تشمل ما يأتي:

تحليل مصل الحديد في الدم

تحليل مصل الحديد (Serum iron) يجرى هذا التحليل لقياس مستويات الحديد في الدم، ولكن لا يُجرى هذا الفحص وحده؛ لأنّه قد يُعطي نتيجة طبيعية رغم أنّ نسبة الحديد الإجمالية في الجسم منخفضة.

تحليل الترانسفيرين

تحليل الترانسفيرين (Transferrin) أو السعة الكلية الرابطة للحديد (Total Iron-Binding Capacity)، يُسمى البروتين الذي يحمل الحديد في الدم بالترانسفيرين، وعند إجراء تحليل الترانسفيرين فإنّه يقيس كمية الترانسفيرين التي لا تحمل الحديد في الدم، وعند وجود كمية عالية من الترانسفيرين غير حاملة للحديد يدل ذلك على إصابة الشخص بفقر الدم الناجم عن نقص ال

تحليل الفيريتين

تحليل الفيريتين (Ferritin)، يُسمى البروتين المسؤول عن تخزين عنصر الحديد بالفيريتين، ويُشار إلى أنّ تحليل الفريتين يعتبر أكثر التحاليل دقةً للتعرف على فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، بشرط عدم الإصابة بالتهاب أو عدوى، وإنّ الكمية القليلة التي تصل للدم من الفيريتين تُعطي انطباًعا عن مخزون الحديد في الجسم، فمثلًا يكون قليلًا في حالات فقر الدم النام عن عوز الحديد.

تحليل مستقبلات الترانسفيرين القابلة للذوبان

تحليل مستقبلات الترانسفيرين القابلة للذوبان (Soluble transferrin receptor)، يُفرق هذا النوع من التحاليل بين فقر الدم الناجم عن نقص الحديد والناجم عن وجود مرض مزمن أو التهاب؛ إذ يكون مرتفعًا في حالة فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، كما نُشير إلى إنه عند الإصابة بمرض مزمن أو التهاب أو كليهما يلجأ لهذا النوع من التحليل كبديل عن تحليل الفيريتين.

مؤشر تشبع الترانسفيرين

مؤشر تشبع الترانسفيرين (Transferrin Saturation Index)، قد تدل نتيجة مؤشر تشبع الترانسفيرين التي تقل عن %15 على فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، إذ يدل هذا المؤشر على نسبة مصل الحديد في الدم إلى السعة الرابطة بالحديد

مستويات فيتامين B12 وحمض الفوليك

إنّ نقص بعض الفيتامينات قد يسبب فقر الدم أيضًا؛ إذ إنّ نقص فيتامين B12 وحمض الفوليك يؤدي لظهور فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامينات، والذي تكون كريات الدم به غير ناضجة، إضافةً لظهورها بحجم أكبر من الوضع الطبيعي، كما يجدر الذكر أنّه قد يقل عدد كريات الدم البيضاء والصفائح الدموية في المراحل المتقدمة من نقص الفيتامينات، بالإضافة لعدم ظهورها بصورة طبيعية عند فحصها تحت المجهر.[٦] وفيما يأتي بيان لمستويات فيتامين B12 وحمض الفوليك:

مستويات فيتامين B12

تتراوح مستويات فيتامين B12 الطبيعية بين 190-950 بيكوغرام/مليمتر من الدم عادةً، مع الإشارة إلى أنّ المعدلات الطبيعية لهذا الفيتامين تتباين بشكلٍ طفيف بين مختبر وآخر، وعند وصول مستويات فيتامين B12 إلى 300-200 بيكوغرام لكل مليمتر تُشير النتيجة إلى أنّ مستويات الفيتامين على الحد، وتُعتبر منخفضة عند وصولها لأقل من 200 بيكوغرام لكل مليمتر، وفي كلتا الحالتين قد يطلب الطبيب إجراء عدد من التحاليل.

مستويات حمض الفوليك

يمكن الاستدلال على نقص مستويات حمض الفوليك من خلال انخفاض مستوياته في كريات الدم الحمراء أو مصل الدم؛ وذلك بعد إجراء تحليل لأي منهما، كما يمكن مراقبة مدى فعالية العلاج من خلال إجراء هذا التحليل أيضًا، ويُشار إلى أنّ بعض المنظمات الصحية توصي بإعطاء مكملات حمض الفوليك عوضًا عن إجراء تحليل له وذك للأشخاص القلة المصابين بنقصه.

دواعي إجراء تحليل فقر الدم

غالبًا ما يُطلب تحليل فقر الدم في الحالات الآتية:

  • عند الإصابة بأعراض نقص الأكسجين في الأنسجة (Tissue Hypoxia) والتي تشمل:
    • الشعور بالتعب أو الإرهاق.
    • شحوب الوجه.
    • صعوبة في التنفس.
    • الشعور بالدوار.
    • فقدان الوعي.
    • عدم انتظام دقات القلب.
  • عند ظهور قيمة الهيموغلوبين في التحاليل الروتينية دون المتوسط للعمر والجنس بمقدار درجتين على الأقل.

ملخص المقال

لفقر الدم عدة أنواع كفقر الدم الناجم عن نقص الحديد أو نقص الفيتامينات كحمض الفوليك أو فيتامين B12 وغيرها، ويمكن الكشف عن فقر الدم من خلال إجراء عدة فحوصات؛ كالعد الدموي الشامل، وتحليل تعداد الخلايا الشبكية، وتحليل المسحة الدموية، وتحليل حمض الفوليك، وفيتامين B12، وتحليل الحديد والذي يشمل تحليل الفيريتين، والترانسفيرين وغيرها من التحاليل، وعادة ما يُجرى تحليل فقر الدم عند ظهور أعراض نقص الأكسجين في الأنسجة.

المراجع 

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ “Anemia Testing”labtestsonline, Retrieved 14-7-2021. Edited.
  2. ^ أ ب “How Anemia Is Diagnosed”everydayhealth, Retrieved 15-7-2021. Edited.
  3.  , “How Anemia Is Diagnosed”verywellhealth, Retrieved 15-7-2021. Edited.
  4. ^ أ ب “How is Iron-Deficiency Anemia Diagnosed?”hoacny, Retrieved 15-7-2021. Edited.
  5.  “Anaemia”labtestsonline, Retrieved 15-7-2021. Edited.
  6.  “Vitamin deficiency anemia”mayoclinic, Retrieved 15-7-2021. Edited.
  7.  “What’s a Vitamin B12 Test?”webmd, Retrieved 15-7-2021. Edited.
  8.  “Vitamin B12 and Folate Deficiencies”labtestsonline, Retrieved 15-7-2021. Edited.
  9.  “Anemia”arupconsult, Retrieved 15-7-2021. Edited.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا